Friday, March 7, 2008

حاكم طوله وكرامته دون هذا حذائي

بعد قيام مجرم حرب فلسطيني بعملية انتحارية ارهابية
راح ضحيتها تلموديين في عمر الزهور
البراءة في قلوبهم كما هي مرسومة على وجوههم
ـــ ـــ ـــ
دعوا اطفال التلمود يحيون بسلام
يكفينا تطرف فلسطيني
يكفينا إرهاب فلسطيني
يكفينا انتحار فلسطيني
يكفينا عهر فلسطيني
ـــ ـــ ـــ
هكذا يريدها الرئيس ادامه الله
خارطة زرقاء صافية بعد زيارة الكونداليزا لفخامته
سيدي الرئيس .. فخامة الزعيم .. قائدنا المبجل
ـــ ـــ ـــ
والله انه ريحتها مقرفة
والله انه شكلها مقرف
والله انه جواها كمان مقرف
والله انه سمعتها مقرفة
ـــ ـــ ـــ
زعيم .. إرحل
فلسطين بوجودك بتقرّف

6 comments:

جهادي said...

فليقولوا مثل ما يقولوا ,,,,,

سواء مخرب او إرهابي أو إنتحاري ,,

هم في قلوبنا نحن نعرف من هم ,, هم الأبطال هم صادقوا الوعد , هم أصحاب قضية

:::::::::::::::

وقد جاءت الكوندليزا ,,

نجست أرضا طاهرة من بعد زيارت الأنجس الأكبر على أرض الأحرار
وبعد ما جاء أبو مازن - إلي بدو يحرر البلاد على حد قولوا - فتح يديه لراعي السلام مقبل له بحرارة والشعب يتقطع لما يحدث له من وراء أعمال صاحب
السلام -بوش - أدامه الله للسلام

لقد نجسنا تاريخنا وحضارتنا بأيدي أناس جهلة يطلقون على أنفسهم إسم قادة

أنتم عار على كل معنى هذه الكلمة




نعيب زماننا والعيب فينا وما لزماننا عيبٌ سوانا
ونهجو ذا الزمان بغير ذنب ولو نطق الزمان لنا هجانا


تحياتي العطرة لك

لاجئ الى متى said...

اخي جهادي ..

من يأبه لقولهم برأيك ؟؟

مزبلة التاريخ بانتظار الكثير

جنين said...

اعادة نظر

أنا ما لي أشتــــــــم الحكـــــــــــــــــام ؟

مــاذا ســــــأضـــيف

للــمراحيـــــــــــض

إذا قلت لها : أنت كنيف ؟!

وإذا ما قلــت للجيـــفه : يا جيــفه، مــا ذا ســوف يــجري ؟ هــل تجيــف ؟!

لا.. كفـــي الحـــكام شـــتما أنهـــم هــم!

وكفــا ني رادعـــا

أن بهـــم يـتــســــخ الشـــتم النظيـــف!

إني أعتـــــــذر ألآن - عن الماضي -

لإ حســـــــاســي الرهيــف

ولســـاني الطـــاهــر الحر العفيــف.

إنني لن أشـــتم الحكــام،

ما شــأني بالحكـــام؟

ملعــون ابو أشــــرفهــــم

إن كان فيــــهم أحــد حقـــاشريف

أحمد مطر

لاجئ الى متى said...

لم تصب اللعنة احد منهم

ولن نخسر ثانيتين من الوقت الطيب

في صب اللعنات عليهم

abo malek said...

السلام عليكم

يكفي الحكام دعوات الثكالى


وابناء الشهداء

وامهات الشهداء

وسيأتي اليوم الذي يداسون فيه بالنعال


تحياتي

خيام الغياب said...

اغلب الحكام متل بعض
قرفونا قبل مايقرفو فلسطين