Wednesday, November 18, 2009

وكالة قتل وتشريد اللاجئين

ــ ــ ــ وكالة قتل وتشريد اللاجئين ــ ــ ــ
قيل قديما / من عاشر قوم أربعين يوما صار منهم
فما بالكم فيمن عاشر تلك الوكالة عقودا
موظفو الوكالة نزولا من المدير
ـ ولا أقصد التجريح ـ حتى اصغر جامع للقمامة
يطاردون مصلحتهم هم فقط لا سواهم
لن نختلف فالوكالة لها صفة الغوث والتشغيل زورا وبهتانا
فهي تسعى للتقليصات في كل فرصة سانحة
وتسعى لترك لاجئي فلسطين أكواما من القمامة
لا شك أن العبء ثقيل
والمؤامرة على ايقاف الخدمات خيار له الاولوية
يا الهي قلت الخدمات ؟ ـ
اعتذر لاني لم ارفقها بصفتها العظيمة
نعم الخدمات العظيمة
التي لا نكاد نرى منها الا المعدل ـ الخاضع للتعديل التقليصي ـ
ولكن ليأخذوا في عين الاعتبار اننا لن نذهب بعيدا في الخيال
وليقرأوا عند درويش نتاج الجوع إذا ما حل
والغضب اذا ما استفحل
اضراب !! ما أعظم تلك الكلمة عندما كان لها من المعنى ما يليق
لن أخوض في جنبات الاردن وسوريا ولبنان
وما يشمل من تعليم وعيادات طبية
ومراكز تموين وخدمات اجتماعية عظيمة
والشلل الكامل والنصفي
بل سأقف عند ما يحدث هنا في فلسطين
وتحديدا هنا في الضفة
وسأعبث بالعدسة قليلا كي تقترب بقعة الضوء
من مخيمي ـ الدهيشة ـ وما يحويه من اشباه القرى
فالتعليم لم يعد كما كان
كنا نفتخر بأننا تخرجنا من مدرسة الوكالة
وكنا ننافس بالتحصيل العلمي طلاب وطالبات المدارس الخاصة
اما الان فحدث ولا حرج
والعيادات .. للحقيقة شر البلية ما يضحك
ومراكز التموين هي مراكز ولكن
ونأتي هنا للعظمة والرقي في المصطلح ـ الخدمات ـ
الى متى سنظل نكذب ؟ـ
لا وجود لتلك الخدمات الا حين يهب لاجئو المخيم
الى الشارع الرئيسي لاغلاقه بالاطارات المشتعلة
والقليل المتوفر من اي شيء
احتجاجا على فيضان مياه المجاري واختلاطها بمياه الشرب
ولن أقول المزيد عن الرائحة العفنة
لا نراها الا لحظة ان يطفح الكيل عند احدهم
صارخا في وجه مسؤول ما
فيلبي له ما اراد لا لانه يريد خدمته ، بل خوفا
خدمات الوساطة والمحسوبية
كفى اختيالا وكونوا كما أريد لكم أن تكونوا
في خدمة اللاجئين ، لا كالقناه مصوبة عليهم
واستنادا للاضراب فهنا نأتي الي تجميل الكلام
والمطالب التي تحمل من الرياء الكثير
في اولوية المطالب ( تحسين الخدمات المقدمة للاجئين ) يا سبحان الله
ولكن القادم دائما يصب في مجراه الاساسي
حيث تحسين شروط نهاية الخدمة
وتنفيذ التوصيات التي أقرت زيادة رواتب الموظفين
ارأيتم هذه هي وكالة القتل والتشريد
ايتها الزرقاء ليس فيك من عيب بل العيب فينا
إذ التزمنا الصمت على أكوام المخالفات التي ارتكبت باسم اللاجئين
نحن لاجئو فلسطين ، سواء كنا هنا ام في الشتات
نصرخ بملء الافواه
لا للتقليصات ، لا للمحسوبية
ولا يحسبن احدهم انه ناج
من قبضات لاجئ ما .. في مخيم ما
يحتسي الموت مع كل رشفة ماء .. والقادم أخطر
.............................
في إطار التغطية ..
إضراب عم كافة مرافق وكالة الغوث في فلسطين
والاردن وسوريا ولبنان
الا انه لم يكن شاملا الا في فلسطين
فالدول الاخرى اكتفت بساعتين من ساعات اليوم

7 comments:

BluE said...

لو قمنا- الدول العربية- بحالنا لما احتجنا لوكالات ولا لمعونات
بس لا بدنا لا هاد ولا هاد والله يساعدنا لنساعد حالنا

الحلونجي إسماعيل said...

كل عام وأنت وعائلتك وفلسطين من الحرية أقرب
وعن وكالة التشريد والتهميش أبعد .

قطعة حياة said...

السلام عليكم

كم انا سعيدة بأن اجد مدونة فلسطينية بهذه الروعة

هي اول زيارة ولكن حتما لن تكون الاخيرة ان شاء الله

بالفعل يا اخي كل كلمة كتبتها كانت صادقة ، ولقد تعرضت لهذه النقظة في مقال كنت قد كتبته فيما مضى بعنوان "الى متى يرفرف العلم الازرق"
يسعدني ان تزور مدونتي وتقرأه

بارك الله في قلمك الفلسطيني

توقيع...طفلة فلسطينية

非凡 said...

I'm appreciate your writing skill.Please keep on working hard.^^

John said...

Very unique blog.
Fantastic pictures. Wow...

I like your blog.

Please visit:
http://bali-worldresorts.blogspot.com

Keep blogging.
Have a great time.

لاجئ الى متى said...

blue ..
اسعدني اصرارك على كوننا نحن
اقصد الدول العربية وهذا ما تقصدين
:)

..

الحلونجي ..
صديقي العزيز كل عام وانت بخير
وكل لاجئي الوطن الى العودة اقرب

..

قطعة حياة .. طفلة ..
اسعدني تواجدك
ويشرفني ان اكون هناك

..

.. .. ..
I really appreciate your presence here .. do not worry I will do

..

john ..
thank you very much for your visit .. I'll be there soon

Anonymous said...

والله كلامك صحيح