Wednesday, November 11, 2009

وأمضي دونما قيد

وتأبى الشموس بقاءها خلف غيوم الظلام
.........................


في إطار التغطية ..

مخيم الدهيشة / نضال أبو عكر وغسان زواهرة والشيخ يوسف اللحام

الى الحرية بعد سنوات من ظلام الاعتقال

جماهير الجبهة الشعبية وفعاليات المخيم والاهالي
يهنئون المحررين مؤكدين استمرار النضال والكفاح
حتى الحرية لكافة الاسرى خلف قضبان القمع الصهيوني


--------
------------
----
في ذكرى رحيله
القاتل طليق والجماهير تصفق

3 comments:

norahaty said...

وإن لم تنتقم العاصفة
سينتقم له ربه
فا الله يمهل
ولا يهمل
مبروك الحرية
للمحررين وعن قريب
إن شاء الله لباقى الاسرى

Anonymous said...

سيكون الله ظالماً إن انتقم للخونة ..
صديقي لاجئ ::: لماذا !!
عرفات !!

يا رجل فاجأتني وصعقتني ..
بعدين وين هي العاصفة هاي ..وكمان وين بتكون ، لساتها الدنيا ما مطرت يا رجل !

حلونجي

لاجئ الى متى said...

دكتور نورا ..
شكرا لتواجدك
وحرية الاسرى كما العودة لا تنازل عنها
لكن الحلونجي مصعوق لازم الحقو

صديقي الحلونجي ..
الله حرم الظلم على نفسه وحرمه على الناس
وسيكون جزاء ايا كان بما فعل
اما .. لماذا عرفات ..
لك ذلك ..

تأتي الاجابة كون ياسر عرفات
لم يكن رجلا عاديا ولا ينكر ذلك احد
وايضا طريقة تصفيته التي باتت لغزا على الضرير فقط
وما اكثر الأبصار الغائبة في هذا الزمان

صديقي .. عرفات قاتل وناضل وفاوض وانشأ سلاما
لغته سياسية وكثير من الاحيان تصفوية
لكن فلنقل ان ذلك الزمن كان خافتا نوعا ما
ومنطويا على نفسه في كثير من الاوقات

والان لن اهاجم من قتل ليس لاني لا املك الحق هذه المرة
بل لأن الجماهير باتت تصفق على رقصات الموت
ويبررون
ويعاندون
ويرددون ( مات القائد .. عاش القائد ) يا ايها الجماهير المتثائبة
ان الثاني هو قاتل الاول
رياضيات .........

صديقي .. العاصفة
تاريخ كتب بدم الشهداء
نعم عاصفة ولا تخلط بين الامور
فما يوجد لدينا الان ليست سوى النسيم

لكن للثورة شرفاؤها
وثورتنا لم تنته ولن تنتهي
لها اوقاتها الصعبة التي ساهم فيها قبلا عرفات نفسه
في سلامه مع الصهاينة
ولكن ايضا لها قادة يساهمون ويحاربون من اجل القضاء عليها
وسيكونون طلقة الرحمة على قضيتنا ان لم نفق ونحاربهم ونقاتلهم

ثورتنا ما زالت في بداياتها ان شئت
ولنا ما سيلي لا علينا

انا اعتبر التعميم لغة خاطئة في مثل هذه الحالة
ولذلك يا شرفاء العاصفة مرحلة بأكملها في انتظار الدم الفلسطيني الواحد
مرحلة بما تحوي تتوغل
فلنا ان نختار اما العاصفة واما العاصفة
ولا ثالث لهما الا العاصفة

فلسطين التاريخية لن يرجعها الا ازيز الرصاص المكتوم في صدور الصهاينة
فلسطين التاريخية لن نرجعها فرادى
سنرجعها حين نلفظ قمامة الاحقاد والدم الفاسد
ونكون دما واحدا يروي التراب

صديقي الحلونجي ليس هنا ساحة الحرب
بل ساحة الالتحام لدك الطغاة